تم القاء القبض على مشتبه به يبلغ من العمر 21 عامًا من أمستردام، الأسبوع الماضي لزرعه لغم أرضي في سوبر ماركت بولندي في بيفيرفيك في نهاية يونيو. 
كان قد تم القبض سابقًا على شابين (18 عامًا) من أمستردام و (19 عامًا) من أمستلفين لمحاولة الهجوم.

 المشتبه به الأخير، ويدعى أمير. س، موجود في قائمة ال600 مشتبه، وهي قائمة بأسماء الأشخاص المعروفين للعدالة لأنهم ارتكبوا جرائم خطيرة.

تم الإعلان عن هذا اليوم خلال جلسة مؤقتة لـأمير، و يقال إن الثلاثي قد نصب لغم مضاد للأفراد أمام واجهة المبنى في 28 يونيو، و لحسن الحظ، لم تنفجر العبوة.

في حوالي الساعة الواحدة صباحًا، تلقت الشرطة بلاغاً عن حالة مريبة أمام السوبر ماركت في بيفرفايك، حيث كان قد وقع بالفعل انفجاران شديدان في العام الماضي، و رأى الضباط شخصًا يهرب بعيدًا وتمكنوا من اعتقال الشابان من أمستردام وأمستلفين بعد ذلك بوقت قصير.
وفقًا للسلطة القضائية، كان لدى أمير كل المستلزمات لتفجير اللغم، و لو نجح في ذلك، لكان من الممكن أن تشكل أسلحة الحرب خطرًا كبيرًا على السكان المحليين.

لم يكن المراهق المشتبه به ومحاميه بارت فان توينين حاضرين اليوم في الجسلة، كما لم يتم تقديم أي طلبات، على سبيل المثال، لتعليق الحبس الاحتياطي.
أخبر المحامي NH Nieuws مقدمًا: “أود أيضًا إبقاء موكلي بعيدًا عن وسائل الإعلام”.

اقرأ أيضاً:

من جديد تم العثور على متفجرات في سوبرماركت بمركز تسوق بيفرفايك

هجمات أخرى
كانت العديد من المتاجر الكبرى البولندية هدفا لهجمات وقعت في هذا العام و العام الماضي، وقال القاضي اليوم ان المشتبه بهم الثلاثة ليس لهم علاقة بالتفجيرات السابقة.

تم القبض على آخر مشتبه به الأسبوع الماضي، و من الممكن أن تورط الشاب من أمستردام البالغ من العمر 21 عامًا، اتضح من سجلات الهاتف لأحد المشتبه بهم الآخرين.
من المتوقع أن يكون ملف التحقيق جاهزا في نهاية أكتوبر ويمكن بعد ذلك تحديد موعد لجلسة الاستماع الموضوعية.
قد يتضح بعد ذلك سبب وضع لغم الحرب الذي يهدد الحياة على واجهة السوبر ماركت البولندي.

عرض خاص لمحبي الفروج البروستد من مطعم تولب دام في روتردام
وجبة بروستد مع بطاطا ومايونيز بسعر 7 يورو
الوجبه الثانية بسعر 5 يورو فقط
العنوان:
Nieuwe binnenweg 302B, 3021GT
يمكنكم الطلب عبر الهاتف 0107357319
أو عبر الموقع الالكتروني www.tulpdam.nl
أو موقع أوبر ايتس
أو بتشرفونا داخل المطعم لتناول الطعام

 

المصدر: NHNieuws