أعلنت جامعة تفينتي عن بطلان 280 امتحان بعد إدانة عدد من الطلاب بالغش، لقد جرى الامتحان وفق تدابير كورونا: عن طريق اتصال فيديو مع الطلاب المتواجدين في المنازل.

حدث ذلك في أوائل شهر أبريل، و سرعان ما حصل الشك لدى المعلم، خاصة لأن بعض الطلاب أظهروا فجأةً أداءً جيدًا بشكل استثنائي أو لأنهم قدموا نفس الإجابات غير الصحيحة.

تم توجيه إنذار للطلاب، للإبلاغ الطوعي عن الغش، ولكن نظرًا لأن القليل منهم فقط قد استجابوا لذلك، قررت الجامعة أنه يجب على جميع الطلاب اجتياز الامتحان من جديد، بما في ذلك الطلاب الصادقون.

يتعين على 280 طالبًا في علوم تقنيات الكمبيوتر الآن إعادة اختبارهم، ربما في العام الدراسي المقبل.

وفقًا لمدير البرنامج الدراسي أرنيد رينسك: “نفضل إجراء الاختبار في هذا العام الدراسي، ولكن بسبب أزمة كورونا، سيكون هذا غير ممكن داخل الحرم الجامعي، ونحن مترددون في تكرار هذه التجربة عبر الإنترنت، لم يعد هناك ثقة”.

وفقًا للمتحدث من جامعة انشخيده، فإن الغش يحدث في جميع الأوقات، ولكن حقيقة أن الامتحان قد تم إجراؤه عبر الإنترنت، لعبت دورًا في ذلك: “شعر الطلاب بعدم المراقبة في المنزل وأنهم بمفردهم”.

قالت المصادر، أن أحد الطلاب تمكن من الحصول على عدد من أسئلة الاختبار عبر موقع Chegg.com، حيث يمكن للطلاب استخدام هذا الموقع مقابل رسوم قدرها 35 يورو للحصول على معلومات حول الاختبارات الهامة.
ثم قام ذاك الطالب بتوزيع هذه الأسئلة والاجابات على بعض الطلاب، وبمقابل مادي في عدد من الحالات.
يقول المتحدث بأنه لا يعرف كيف دخل الغش حيز التنفيذ: “أنا على علم فقط بتبادل المعلومات، لكنني لا أعرف الخلفية التقنية”.

سيتم إعادة الإمتحان قريبا في الحرم الجامعي، تريد الإدارة، التخلص الآن من اجراء الاختبارات عن بعد، سيتم إخبار الطلاب أنه من السنة الدراسية القادمة، ترغب الجامعة غي اجراء الامتحانات مرة أخرى قدر الإمكان بالطريقة التقليدية، داخل الحرم الجامعي.

المصدر: NOS