ضرب البرق ليلة البارحة ملعب نادي كرة القدم فيكتوريا 28 في انشخيدة، وبحسب شهود عيان، تم نقل رجل واحد على الأقل إلى المستشفى، بينما عانى العديد من الأشخاص من صداع شديد و وخز في أرجلهم

قال أحد الشهود: ” كان الصبي الذي نُقل إلى المستشفى واعياً، و عانى الأشخاص الآخرون من آلام في العضلات، وصداع ووخز في أرجلهم، شعرت بذلك على الفور عندما ضرب البرق.

“تحطم عامود إنارة”
يُقال أن البرق ضرب عمود إنارة في المجمع الرياضي، و كانت عدة فرق تتدرب عندما ضرب البرق.
وقال شاهد من الذين أصيبوا بجروح و كان يتدرب عندما وقع الانفجار:”أنه شعر بقشعريرة في ساقيه، وشعر بأن الدوي يخترق جسده، لحسن الحظ، لم يصب بأذى”.

تعليمات السلامة
قال أحد الشهود “طُلب من الجميع البقاء بعيدًا والدخول إلى منطقة مغلقة، و تلقينا أيضًا تعليمات حول كيفية التعامل مع الآثار، لأن العديد من الأشخاص تأثروا من البرق”.

وصلت عدة سيارات شرطة و ثلاث سيارات إسعاف إلى النادي، كما تم استدعاء رجال الإطفاء للمساعدة.

ساعد طفلك على تعلم اللغة العربية والقرأن الكريم مع مدرسة سما أون لاين

 

المصدر: RTVOost