ستنظر محكمة زفول في قضية مقتل الممثلة السورية رائفة الرز في شهر ديسمبر، و سيخضع المشتبه فيه وائل.د للفحص النفسي هذا الأسبوع في مركز بيتر بان، تتهمه النيابة العامة بخنق رائفة بحبل في مارس بشقتها في زفول.

كان عليه أن يحضر إلى المحكمة صباح اليوم الثلاثاء لجلسة استماع مؤقتة، لكنه قرر عدم القيام بذلك.
سيدخل إلى عيادة الطب الشرعي في ألميري يوم الخميس، حيث سيتم فحصه من قبل علماء النفس والأطباء النفسيين حتى نهاية أكتوبر، هذا سيعطي المحكمة مزيدًا من الوضوح حول حالته العقلية.

يشتبه في أن الرجل قتل الممثلة رائفة الرز في 15 مارس، حيث تم العثور على المرأة بعد تلقي الشرطة بلاغ وقد حاول الوكلاء إنعاشها دون جدوى، توفيت الرز على الفور واعتقل وائل على الفور أيضاً.

قبل أن ينتهي بها المطاف في شقتها الكائنة في شارع Meppelerstraatweg في زفول، كانت رائفة الرز تعمل كممثلة مسرحية وسينمائية وممثلة صوت في وطنها سوريا.
في هولندا، بدأت أيضًا مسيرتها المهنية الجديدة  كممثلة من خلال مؤسسة Buddy Film Foundation .
لقد لعبت دور البطولة في فيلم Telefilm و كانت ستلعب دورًا رائدًا في إنتاج مسرحي كبير في العام المقبل.

قامت رائفة الرز بدور في فيلم ترويجي لمؤسسة الأصدقاء السينمائي مع الممثلتين المعروفتين سوزان فيسر وميريانا فان ريدين.

المشتبه فيه وائل.د هو أيضا من سوريا، وبحسب وسائل إعلام عربية، فإنه قد تزوج برائفة منذ فترة، الأصدقاء والمعارف من هولندا ليسوا على علم بذلك.
كان وائل يعيش مع الممثلة في زفول منذ فترة من الوقت، لكن ماهي علاقتهما بدقة، لم تكن واضحاً للأصدقاء والجيران.

خنقاً بحبل
صرح شقيق الرز بعد وقت قصير من القتل أن أخته قد طعنت حتى الموت.
لكن من الواضح أن القضاء يفترض أنه  خنقها بحبل، قال المدعي العام صباح الثلاثاء إن معهد الطب الشرعي الهولندي لا يزال يحقق في هذا.
من المحتمل أن يقوم أقارب الرز برفع دعوى تعويض ضد وائل د. ومن المحتمل أن يستخدموا حقهم في التحدث أثناء الدعوى القضائية في شهر ديسمبر.

النيابة العامة: تم قتل الممثلة السورية رائفة الرز خنقاً بحبل بمنزلها بمدينة زفول الهولندية

 

 

المصدر: AD